القوات المسلحة تاريخ حافل بالبطولات

*القوات المسلحة من أميز جيوش المنطقه ومعارك كثيرة تشهد لها بذلك
*القوات المسلحة مؤسسة قومية أساسها الضبط والربط والعقيدة
تعتبر القوات المسلحة السودانية من الجيوش القوية على المستويين العالمي والمحلي وقد لا تعود قوتها إلى تفوق تكنولوجي، بل إلى عقيدتها القتالية الفريدة وخبرتها حيث تقوم عقيدتها على أساس الدفاع عن العقيدة والوطن والحفاظ على سيادته ووحدته الوطنية، كما تقوم بمهام مدنية تتمثل في تقديم المساعدات أثناء الكوارث الطبيعية وحفظ الأمن في حالة الأوضاع الأمنية المضطربة. فقد ظل القوات المسلحة في وضعية قتالية قبل (الحربين العالميتين) وإلى يومنا هذا وبالرغم من أن الحرب أمر مكروه إلا أن استدامتها تنشئ خبرة تراكمية عالية جداً. وهذا ما لم يتوفر لجيوش أخرى هي أعتى تسليحاً.
*خلفية تاريخية
ترجع نشأة القوات المسلحة إلى ما قبل مملكة كوش 732 قبل الميلاد، ومملكة كوش تنسب إلى كوش بن حام واتخذت هذا الاسم إبان تتويج كاتشا أول ملوك الأسرة الخامسة والعشرين النوبية ويعرف بقوات الشعب المسلحة نشأ قبل عام 1955م وعرف آنذاك بقوة دفاع السودان وهو مكون من عدد من الجنود السودانين تحت إمرة الجيش البريطاني المحتل وبعد العام 1956م أي بعد الاستقلال تم تكوينها تحت مسمى (قوات الشعب المسلحة) بتشكيلاتها العسكرية المختلفة.
*مقولات الثقافة العسكرية السودانية
من أبرز مقولات الثقافة العسكرية في السودان هي مقولة: العسكرية تصرف، والمعنى أن العسكري عليه التصرف وإيجاد الحل تحت أي ظرف وتحمل المسؤولية وعدم تقديم أي تبرير للفشل. وأيضاً من مقولاتهم الطريفة الشائعة (إن أهم العوامل في العسكرية الضبط والربط)، بمعنى أن العسكرية الحقة تقف على قدمين يتمثلان في الضبط والربط، فالعسكري المحترف يجب أن يكون منضبطاً رابط الجأش تحت كل الظروف.
*شراسة وبسالة المقاتل السوداني
ولا ننسى شراسة وبسالة المقاتل السوداني فالسودانيون هم أهل فراسة وفداء وتضحية ويفضلون الموت والاستشهاد مائة مرة في سبيل أداء واجبهم في حماية العقيدة والأرض والعرض، فباستطاعة الجندي السوداني بعزيمته وإصراره وبسالته وتضحيته الوقوف أمام أحلك المخاطر والمواجهات وهذا مشهود عبر التاريخ من زمن الفدائي والمقاتل علي عبد اللطيف وزمرة من نجباء المؤسسة العسكرية.
*كفاءة وتميز القوات المسلحة
تعد القوات المسلحة من أميز الجيوش في المنطقة وهي إحدى السمات المعروفة عنه وتشهد له بذلك الحروب التي شارك فيها مثل حرب الجنوب والحرب العالمية الثانية حيث شاركت فرق في معارك في المكسيك وذلك عندما كان السودان محتلاً من قبل بريطانيا، وقد شارك في عدة عمليات خارجية وداخلية أثبت خلالها قوة وكفاءة وتميز ومن أهمها دحر الإيطالين من مدينة كسلا في شرق البلاد، ذلك الانتصار الذي ألهم رئيس الوزراء البريطاني تشرشل وجعله يعدل عن الاستسلام للألمان كما صرح بذلك لاحقاً. وشارك في عمليات تحرير سيناء في العام 1973م من العدو الصهيوني كما اشترك أيضاً في الحرب ضد إسرائيل انطلاقاً من جنوب لبنان وكان جزء من قوات الردع العربية في جنوب لبنان.
معارك طويلة
خاضت القوات المسلحة معارك لمده تزيد عن 50 عاماً في الحرب الأهلية في جنوب السودان من أغسطس في العام 1955م وحتى العام 2005م والتي انتهت بتوقيع اتفاقية نيفاشا للسلام.. وها هي تخوضها الآن بعد تجدد القتال في جنوب كردفان والنيل الأزرق ودارفور.
بنية تحتية
تتكون البنية التحتية للقوات المسلحة من قوة عسكرية وترسانة دفاعية ضخمة تتمثل في مصانع للمدرعات والطائرات والآليات الثقيلة ومصانع للأسلحة والذخائر وكما لديها أفراد مدربون أفضل تدريب ويشهد بذلك انتشار ضباط القوات المسلحة السودانية في مختلف الجيوش العربية في وظائف استشارية وتدريبية ويتمتع بنظام عسكري صارم.
وللمؤسسة العسكرية السودانية إسهامات كبيرة على مستوى السلطة على مر الحقب التاريخية في السودان.