الجمعة11242017

Last updateالخميس, 23 تشرين2 2017 5am

Back أنت هنا: الرئيسية الرياضة العاب القوى

روسيا تستهل كأس القارات بفوز سهل على نيوزلاندا

استهلت روسيا مشوارها في كأس القارات لكرة القدم التي تستضيفها على أرضها، استعداداً لنهائيات كأس العالم العام القادم، بالفوز 2-صفر على نيوزيلندا في مباراة من جانب واحد في سان بطرسبرج يوم السبت.


وافتتح المنتخب الروسي التسجيل في الدقيقة 31 بعد أن وضع مايكل بوكسال مدافع نيوزيلندا الكرة بالخطأ في شباك فريقه وضاعف فيدور سمولوف النتيجة في الدقيقة 69.

وتلتقي يوم الأحد البرتغال بطلة أوروبا مع المكسيك ضمن المجموعة الأولى أيضاً بينما تلعب الكاميرون بطلة أفريقيا ضد تشيلي بطلة أميركا الجنوبية في المجموعة الثانية.

نهائي كأس القارات: صغار ألمانيا ينتصرون بهدف نظيف على حساب تشيلي

حصل المنتخب الألماني على لقب كأس العالم للقارات 2017 المقام في الأراضي الروسية للمرة الأولي في تاريخه، بعد

الفوز على حساب منتخب تشيلي بهدف نظيف، على ملعب كريستوفسكي اليوم الأحد.

في الشوط الأول بعد سيطرة كاملة من المنتخب التشيلي على مجريات المباراة، أحرز المنتخب الألماني هدف التقدم في الدقيقة 20 عن طريق لارس ستيندل، بعد خطأ فادح من دفاع بطل كوبا أميركا.

وفي الشوط الثاني، عاد سريعاً بطل النسخة الأخيرة من كأس العالم "ألمانيا" لمستواه المعهود، وحاول كثيراً لتسجيل الهدف الثاني، في المقابل كان منتخب تشيلي يسعى لتسجيل هدف التعادل، قبل أن يطلق حكم المباراة صافرة نهاية اللقاء على هذه النتيجة.

جدير بالذكر أن تير شتيغن حارس منتخب ألمانيا، حصل على أفضل لاعب في نهائي كأس القارات 2017، وذلك بعد أن ساعد فريقه بشكل كبير للغاية على تحقيق اللقب.

سموحة يرفض هدايا "السودان" ويودّع الكونفيدرالية

ودع فريق سموحة المصري، يوم الأحد، بطولة كأس الكونفيدرالية الأفريقية، بعد التعادل السلبي مع ريكرياتيفو الأنغولي بدون أهداف في المباراة التي جرت بالجولة السادسة من دور المجموعات في البطولة.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" قد قرر تجميد نشاط الكرة في دولة السودان ، وهو ما عقبه قرار باستبعاد فريق هلال الأبيض الذي كان يتصدر المجموعة، الأمر الذي منح سموحة فرصة المرور للدور المقبل بشرط الفوز على مضيفه الأنغولي.

وفشل رجال المدرب مؤمن سليمان في هز شباك الفريق الأنغولي ليحسم ريكرياتيفو بطاقة التأهل مع زيسكو بطل زامبيا.

وبات رصيد زيسكو بعد ختام مباريات دور المجموعات 10 نقاط فيما بات رصيد ريكرياتيفو دو ليبولو 7 نقاط.

وكان هلال الأبيض قد تغلب على سموحة بهدفين لهدف على ملعب قلعة شيكان، قبل أن يتخطى ريكرياتيفو الأنغولي ويعبر لدور الثمانية متصدراً بــ10 نقاط.

رونالدو يحسمها: لن ارحل عن ريال مدريد

علق البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم نادي ريال مدريد الإسباني على شائعات رحيله عن النادي الملكي خلال الفترة المقبلة.

وكانت العديد من التقارير الصحفية قد اكدت في وقت سابق رحيل اللاعب عن قلعة الميرنغي عقب مروره بأزمة كبيرة مع الضرائب.

ووفقاً لما نقلته صحيفة كونفيدنسيال فان رونالدو قد أكد انه لا يعتزم الرحيل عن ريال مدريد الموسم المقبل.

وقال رونالدو في تصريحات خاصة: "لم أقل انني سأغادر ريال مدريد كل ما في الأمر انني شعرت بالضيق وسوء المعاملة من الإدارة بسبب أزمتي الأخيرة مع الضرائب".

وأردف صاروخ ماديرا: "لقد قمت بالحديث رفقة زملائي حول الأمر لقد تعرضت لأزمة وشعرت بتخلي الإدارة عني ولكن لا يعني هذا انني سأرحل ولن تؤثر تلك المسألة على علاقتي بالنادي".

البطولة العربية تعود للحياة..

تعود البطولة العربية للأندية للحياة من جديد في نسختها التي تنطلق على أرض مصر في الفترة بين 22 يوليو/تموز الجاري إلى 6 أغسطس/آب المقبل بمشاركة 12 فريقا من أكبر الأندية العربية.

وتوقفت البطولة العربية على مدار 4 أعوام كاملة بعد تاريخ حافل من النسخ المميزة لهذه البطولة التي تحمل ذكريات رائعة ومباريات لا تنسى بجانب أنها أيضا حافلة بالأزمات والمشاكل.

بداية فكرة إنشاء البطولة العربية للأندية ظهرت في بداية الثمانينيات من القرن الماضي وشارك بها 3 فرق هي الشرطة العراقي والنجمة اللبناني والأهلي الأردني عام 1982 وأقيمت في العراق وفاز بها الشرطة بعد الفوز على النجمة.

وانتظمت البطولة بقوة في الثمانينيات والتسعينيات وبداية الألفية الثالثة بنظام الدورة المجمعة وتم استحداث نسخ مختلفة بجانب بطولة أبطال الدوري وإطلاق مسابقة أبطال الكؤوس والنخبة العربية ولكنها لم تدم لأسباب تسويقية.

وفي عام 2004، تكفلت إحدى القنوات الفضائية السعودية برعاية البطولة لإنشاء نسخة شبيهة بدوري أبطال العرب ونجحت التجربة لفترة مع مشاركة الأندية الكبرى والجوائز المالية الكبرى ولكن بدأت في التراجع مع انسحاب عدة أندية مهمة منها الأهلي المصري.

وتوقفت البطولة في الفترة بين 2009 إلى 2012 قبل أن تعود بنظام مختلف من الاتحاد العربي لتقام لموسم واحد ثم تتوقف مرة أخرى قبل أن تتوقف نهائياً وتعود للحياة بعد غياب 5 أعوام.

ونجح 18 فريقا في حصد البطولة العربية طوال تاريخها ويحمل التاريخ تفوقا للأندية السعودية التي حصدت اللقب 8 مرات وحققت الوصافة 4 مرات وخلفها أندية تونس التي حققت اللقب 5 مرات وخطفت الوصافة 5 مرات أيضا.

ويعد فريق الكرخ العراقي الأكثر تتويجا بالألقاب العربية 3 مرات أعوام 1985، 1986، 1987 وخلفه الترجي والصفاقسي التونسيان ووفاق سطيف الجزائري والهلال والشباب والاتفاق من السعودية برصيد مرتين.

وتبقى هناك 5 أندية هي الأكثر فوزا بالمركز الثاني بالبطولات العربية هي الجيش السوري والإفريقي التونسي والوداد المغربي والاتحاد السعودي والترجي التونسي بينما يظل الفيصلي الأردني الأكثر مشاركة بالبطولة العربية برصيد 8 مرات.