الجمعة10202017

Last updateالخميس, 19 تشرين1 2017 6am

الصين تدعو إلى جبهة متحدة لمكافحة التسلل الإلكتروني

طرح الرئيس الصيني، شي جين بينغ، رؤيته بشأن الإنترنت، امس الأربعاء، إذ دعا إلى احترام مختلف نماذج إدارة الإنترنت وإلى مكافحة التسلل الإلكتروني.76772f69-a026-4aa2-9946-a85e30aac4fe 16x9 600x338
وقال شي لمؤتمر الصين العالمي الثاني للإنترنت: "ينبغي على كل دولة أن تتكاتف للحد من إساءة استخدام تكنولوجيا المعلومات ومعارضة مراقبة شبكة الإنترنت والتسلل الإلكتروني ومكافحة سباق التسلح في الفضاء الإلكتروني".
وكانت شركات الإنترنت العالمية الكبرى مثل "فيسبوك" و"مايكروسوفت" و"علي بابا" حاضرة في المؤتمر.
ومنذ تولي شي السلطة في الصين في أوائل 2013 يقول خبراء إنه أشرف على مركزية إدارة الإنترنت في الداخل، وعلى جهود أوسع للسيطرة على تدفق المعلومات عبر الإنترنت، وفي كثير من الأحيان على فرض رقابة على الإنترنت.
وتهدف تلك الجهود إلى الحفاظ على الاستقرار الذي يرى الحزب الشيوعي الحاكم أن الافتقار إليه يمثل تهديداً مباشراً لحكمه.
والتسلل الإلكتروني نقطة توتر في العلاقات بين الولايات المتحدة والصين. وفي 25 سبتمبر قال الرئيس الأميركي باراك أوباما إنه والرئيس الصيني شي اتفقا على عدم قيام أي حكومة بدعم السرقة الإلكترونية لأسرار الشركات.

مايكروسوفت تؤجل أداة تجلب تطبيقات أندرويد لويندوز

أكدت شركة مايكروسوفت أن أداة يتم تطويرها لتشغيل تطبيقات أندرويد على نظام ويندوز 10 "ليست جاهزة" بعد، وفقا لموقع "ويندوز سنترال" ومصادر أخرى.0011

وكانت الشركة كشفت في وقت سابق هذا العام عن أداة "جسر ويندوز" لتشغيل تطبيقات أندرويد على ويندوز 10 تحمل اسم "مشروع أستوريا"، بوصفها جزءا من مجهود أكبر لتُسهل على مطوري التطبيقات تحويل تطبيقات أندرويد والويب وآي أو إس إلى ويندوز.

وتذمّر المطورون بأن الأداة غير متوفرة، على خلاف التطبيقات الأخرى، ورغم أن مايكروسوفت لم تقل إن المشروع يواجه مشاكل فإن منتديات مشروع أستوريا كانت متشائمة حيال الأمر، كما أن مايكروسوفت أزالت الإشارة إلى أندرويد من نسخة المعاينة لـ"ويندوز 10 موبايل"، مما أعطى تصورا بأن الشركة تخلت عن فكرة تطوير هذه الأداة.

ويوضح موقع ويندوز سنترال أن "جسر أندرويد" هو بشكل أساسي أداة محاكاة واجهتها مشاكل تقنية ومنافذ تطبيقات ضعيفة، وفي المقابل فإن أداة "مشروع آيلاندوود" لنظام آي أو إس تتطلب أن تعاد صياغة التطبيقات وتجميعها قبل أن تستورد إلى ويندوز.

ومع الأداة الأخيرة فإن الناتج هو تطبيقات عالية الجودة تستفيد من مزايا ويندوز 10، وتشير تقارير إلى أنها استخدمت فعليا في تطبيق فيسبوك المقبل لويندوز 10.

وحقيقة أن العديد من مطوري تطبيقات أندرويد يطورون أيضا تطبيقات لآي أو إس ربما تعني أن مايكروسوفت تشعر أن أداة أندرويد لم تعد ضرورية.

لكن في المقابل فإن تأخر مشروع أستوريا أو قيام مايكروسوفت بإنهائه قد يضطرها إلى بذل مزيد من الجهود لإقناع مطوري التطبيقات للهواتف الذكية القيام بجهد إضافي لصنع نسخة من برامجهم مخصصة لويندوز فون 10.

وتسعى مايكروسوفت جاهدة لجذب مطوري التطبيقات لصنع نسخ تعمل على نظام ويندوز فون وذلك بسبب أن حصة هذا النظام السوقية منخفضة عن باقي الأنظمة، وهي تأمل أن تساعد سياستها الجديدة المتعلقة "بتطبيقات ويندوز 10 الشاملة" أن تقنعهم بهذا الأمر.

وتسمح سياسة التطبيقات الشاملة للمطورين بكتابة تطبيق واحد ليعمل على جميع أجهزة ويندوز 10 من هواتف ذكية وحواسيب لوحية ومحمولة ومكتبية بالإضافة إلى منصة ألعاب إكس بوكس ون .

غوغل تقترب من تغطية جزء من الأرض بخدمات الإنترنت عبر شبكة "لوون"

أكدت غوغل أنها ستكون قادرة خلال العام المقبل على تغطية جزء من الكرة الارضية ببث شبكة "لوون" لخدمة الإنترنت عبر بالونات ستنشرها في طبقة الستراتوسفير من الغلاف الجوي.130616103819 high altitude wifi internet hub a google project loon balloon 624x351 getty

ويتفق ذلك مع إعلان 3 من شركات الهواتف النقالة في إندونيسيا أنها تنوي بدء اختبار العمل على شبكة "لوون" العام المقبل.

وكانت سريلانكا قد وقعت اتفاقا سابقا أكدت فيه رغبتها في الانضمام لشبكة توفير خدمات الإنترنت عن طريق الأجهزة المتصلة ببالونات الهيليوم والتى تنشرها غوغل في الاجواء وتصل سرعتها لما يشبه سرعة شبكات الجيل الرابع "4 جي".

وأعلنت غوغل عن خطتها لأول مرة عام 2013 عندما أطلقت 30 بالونا إلى طبقة الستراتوسفير فوق نيوزيلاند.

وقال مايك كاسيدي، نائب رئيس مشروع "لوون" لبي بي سي، إنه لو سارت الأمور وفق المخطط فإن هذه التجربة ستحقق أحد أهدافها خلال 2016.

وأضاف: "نحتاج قرابة 300 بالون كي نكون حلقة حول العالم."

ويحمل كل بالون جهازي استقبال وإرسال عبر موجات الراديو بعيدة المدى علاوة على جهاز لتحديد المواقع الجغرافية "جي بي إس" وجهاز أخر لتحديد الإرتفاع والتحكم في حركة البالون علاوة على وحدة لتوليد الطاقة الكهربائية عبر الطاقة الشمسية.

كيف تحذر من جرائم الإنترنت؟

بلغت جرائم الإنترنت حدا كبيرا من التعقيد والتطور، حيث أصبح كل من يستخدم الشبكة العنكبوتية عرضة للوقوع ضحية لها، ومع ذلك هناك إجراءات باتخاذها يمكن أن يوفر المستخدم لنفسه الحماية اللازمة.0002211

إن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، أو مشاركة فيديوهات ظريفة، أو مقالات مثيرة للاهتمام، قد تكون طريقا لفتح صفحات لمحتالي الإنترنت، وأحيانا يوفر مجرمو الإنترنت صفحات مشابهة في الشكل لمواقع التواصل الاجتماعية التي تستخدمها، وقد تنخدع فتُدخل فيها اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصين بك فيسرقها مجرمو الإنترنت، وبالتالي يخترقون حسابك وينشرون فيه ما شاؤوا من روابط مشبوهة قد تقود إلى قرصنة حسابات آخرين من أصدقائك.

تُعرف عمليات الاحتيال السابقة "بالتصيد"، أي سرقة بيانات مستخدمي الإنترنت الشخصية أو المالية عن طريق البريد الإلكتروني أو بواسطة مواقع إلكترونية تبدو كأنها موثوقة، لكنها في الحقيقة مزيفة.

ويجب الحذر من النقر على الروابط القصيرة المختصرة التي لا تكون فيها الروابط الطويلة الأصلية واضحة للعيان، بل مخفية وغير معروفة. وثمة خدمات مجانية توفر إمكانية الكشف عن الروابط الطويلة المخفية خلف الروابط المختصرة، مثل موقع longurl.org، وكذلك إضافات مثل longurlplease التي يمكن إضافتها إلى متصفح فايرفوكس.

التسوق الإلكتروني
عند تسوقك في الإنترنت عليك أن تعرف الشركة أو المحل الرقمي الذي تتسوق فيه جيدا، فإذا كان معروفا وشهيرا فإن عملية التحقق من مصداقيته تكون سهلة لأن هذه الشركات تكون محل نظر مؤسسات حماية المستهلك.

لكن إذا كان محل التسوق على الإنترنت غير معروف فيجب أولا التحقق من مصداقيته قبل أن تضع بياناتك المصرفية وكلمة المرور في صفحة هذا المحل على الإنترنت. وبإمكانك التحقق من صدقه بكل بساطة عن طريق البحث في الإنترنت عن تقييمات الناس حول هذا الموقع الإلكتروني بكتابة اسم المحل، ومن ثم كتابة كلمة "مشكلة" أو "Problem" بالأجنبية.

التخزين السحابي
وميزة هذه الخدمة هو إمكانية حفظ المعلومات في خوادم شركات أخرى مع إمكانية استدعائها وتنزيلها في أي جهاز باستخدام اسم المستخدم وكلمة المرور، لكن إذا عرف قراصنة الإنترنت هذه المفاتيح فبإمكانهم الحصول على الوثائق أو على الصور الخاصة ونشرها في الإنترنت، وربما الانتفاع منها ماديا، كما حدث في حالة الممثلة الأميركية الشهيرة جينيفر لورنس.

ولذلك، فمن الأفضل ألا يتم حفظ معلومات أو ملفات مهمة في أماكن تخزين خارجية (سحابية) إلا بعد أن يتم تشفيرها (قفلها) محليا على جهاز الحاسوب بكلمة مرور بحيث يتم إرسالها وهي مقفلة، بحيث لا يمكن فتحها عند اختراق الخدمة السحابية إلا من قبل صاحبها الأصلي.

الحساب المصرفي
تتزايد أعداد الناس الذين يستخدمون هواتفهم الذكية وحواسيبهم اللوحية في تصفح حساباتهم المصرفية وإرسال التحويلات المالية منها، وقد تتطلب عملية التحويل المالي أن يرسل البنك للمستخدِم رقما سريا إضافيا (يعرف بالـ TAN)، عن طريق الرسائل النصية القصيرة لزيادة أمان التحويل، ولا يتم إنجاز التحويل المالي إلا بهذا الرقم السري.

ويتساهل بعض مستخدمي الهواتف الذكية ببرامج حماية الهواتف مما يسهل على القراصنة اختراقها فيرسلون للمستخدم رسالة نصية فيها رابط مزيف لبرنامج حماية مزعوم، فينقر المستخدم على الرابط ويتم تحميل برنامج ضار على جهازه من شأنه أن يتجسس على الرسائل النصية التي يرسلها البنك ويسرق منها أرقام التحويل السرية، وبالتالي يصبح بإمكان القراصنة استغلال جميع هذه المعلومات لسرقة الأموال من حسابك المصرفي.

ولذلك يجب عدم النقر على أي روابط إلكترونية مجهولة المصدر في بريد الرسائل النصية الموجود في الهواتف الذكية .

ابتكار شريحة حاسوب تتدمر ذاتيا

طور مهندسون في مركز "بارك" للأبحاث شريحة حاسوب بإمكانها تدمير نفسها إلى قطع صغيرة جدا وذلك ضمن مشروع "الموارد المتلاشية القابلة للبرمجة" التابع لوكالة مشاريع أبحاث الدفاع المتقدمة (داربا).9999000

ويتبع المركز لشركة زيروكس الأميركية المتخصصة في مجال إدارة المستندات والتي تصنع وتبيع الطابعات والأنظمة متعددة الوظائف وآلات التصوير الضوئي للشركات والمؤسسات الحكومية بمختلف أحجامها، بالإضافة إلى تقديم الخدمات الاستشارية ذات العلاقة.

ووصولا إلى تطوير تلك الشريحة استخدم مهندسو بارك "زجاج غوريلا" بدلا من البلاستيك والمعدن، وهو الزجاج نفسه المقاوم للخدوش المستخدم في العديد من شاشات الهواتف الذكية الحالية.

لكن وكالة "آي دي جي" الإخبارية الأميركية نقلت عن المهندسين قولهم إنهم عدلوا في تركيب الزجاج من خلال "التبادل الأيوني" بحيث أصبح مضغوطا بشدة لدرجة بات معها ينشطر بسهولة ويتفكك عندما يتم تحفيزه.

واستعرض الفريق التقنية في فعالية "انتظر, ماذا؟" التي تنظمها وكالة داربا، واستخدموا شعاع الليزر لتحفيز عملية التدمير الذاتي للشريحة. وكانت النتيجة أن الشريحة لم تنفجر وحسب، وإنما واصلت الشظايا بالتفتت إلى أجزاء صغيرة.

ويرى هؤلاء أنه سيمكن مستقبلا استخدام هذه الشريحة في مفاتيح التشفير الضرورية للوصول إلى البيانات الحساسة، كما أنه يمكن تحفيز عملية التدمير الذاتي هذه ليس بالليزر فحسب وإنما أيضا باستخدام إشارات الراديو أو مفاتيح ملموسة، مثل أزرار لوحة المفاتيح (الكيبورد).