السبت11182017

Last updateالسبت, 18 تشرين2 2017 7am

مواطنون يسلمون أسلحتهم طوعا بمحلية غرب بارا

كشف الاستاذ مبارك عبد الله شمو معتمد محلية غرب بارا بولاية شمال كردفان عن تسليم مواطنين اسلحتهم36732
طوعا استجابة للقرار الرئاسي بجمع السلاح والعربات غير المقننة

وأوضح المعتمد أن تسليم الأسلحة يؤكد مدى الاستجابة العالية من قبل مواطني اداريات ومناطق المحلية المختلفة لانفاذ القرار ، مشيرا الى ان المحلية قامت بجهود مكثفة بالتنوير والترويج للقرار الرئاسي الذي يهدف لانفاذ إحدى توصيات ومخرجات الحوار الوطنى والتى نادت بأهمية جمع السلاح ويختصر حمله فقط في أيدي القوات النظامية وفقا للدستور .
وقال المعتمد ان العمل يجري الآن لحصر عربات الدفع الرباعي في كافة اقسام الشرطة المختلفة بالتعاون والتنسيق الكامل مع أصحاب تلك العربات ،موضحا أن المحلية وضعت خطة عمل متكاملة لإنفاذ وانجاح خطة حملة جمع السلاح .

وزارتا التعليم العالي السودانية والعلوم والتكنولوجيا الصينية توقعان مذكرة تفاهم لإنشاء المركز الصيني السوداني

وقعت وزارتا التعليم العالي السودانية والعلوم والتكنولوجيا الصينية اليوم بالصين على مذكرة تفاهم لإنشاء المركز الصيني السوداني بالسودان الذي يساهم في تعزيز التعاون الثنائي والابتكار في مجال العلوم والتقنية على مستوى الوزارتين.
جاء ذلك لدى مشاركة السودان في مؤتمر التعاون الصيني العربي للعلوم ونقل التكنولوجيا والابتكار بمقاطعة بنينغشيا بجمهورية الصين الشعبية بداية هذا الأسبوع، حيث قاد بروفيسور التجاني مصطفى محمد صالح وزير الدولة بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي وفد السودان بمشاركة عدد من مديري الجامعات ومديري الإدارات بالوزارة.
وقد خاطب بروفيسور التجاني مصطفى جلسات المؤتمر بحضور نائب حكومة المقاطعة ورئيس المجلس الاستشاري ونائب وزير العلوم والتكنولوجيا الصيني وممثل الأمين العام لجامعة الدول العربية وعدد مقدر من مديري الجامعات السودانية، حيث نقل تحيات فخامة المشير عمر حسن أحمد البشير رئيس الجمهورية وحكومته وشعب السودان للشعب الصيني الشقيق وحكومته، ممتدحا علاقات التعاون المثمر الذي يربط شعبي البلدين مؤكدا أن هذا التعاون يشمل التكنلوجيا والابتكار والصناعة والزراعة والتعاون بين المؤسسات الأكاديمية في الدولتين في المجالات العلمية المختلفة على مستوى الدراسات الجامعية وفوق الجامعية والتدريب المهني والتعليم التقني والتقاني معلنا في هذا الصدد عن تقديم منح دراسية لطلاب مؤسسات التعليم العالي الصينية للدراسة في السودان ، مضيفاً أن الطموحات ترمي إلى قيام جامعة تقنية مشتركة في السودان للقيام بدور فعال لدفع القدرات التقنية وإنشاء المركز السوداني الصيني لنقل التكنولوجيا للنهوض بعجلة التنمية الشاملة والمستدامة بالبلاد .
وأكد بروفيسور التجاني تشجيع وزارته للتعاون التكنولوجي ونقل التقانة بين مؤسسات التعليم العالي السودانية والمؤسسات والشركات الصينية الكبرى معتبرا المشاركة في هذا الملتقى أكبر دليل على عمق علاقة التعاون الذي يربط البلدين مشيرا إلى أن ملتقى التعاون العربي الصيني مواصلة لجهود السودان والدول الأخرى المشاركة لضمان غد أفضل ومستقبل مشرق حافل بالإنجازات الكبرى باعتبار أن العالم اليوم يستهدي بالعلم والمعرفة والتقانة كأساس للرقي والتقدم مشيرا إلى أن العلاقات العربية الصينية متجذرة وراسخة وأزلية وتوجت بشراكة استراتيجية بين البلدين .
وتمثل زيارة نائب رئيس الدولة الصيني إلى الخرطوم مؤخرا خطوة كبيرة في سبيل تعزيز هذه العلاقات الثنائية.
من جهة أخرى وعلى هامش جلسات المؤتمر عقد بروفيسور التجاني مصطفي محمد صالح اجتماعا مشتركاً مع نائب وزير التعليم العالي والبحث المصري ومدير أكاديمية البحث العلمي المصرية كما عقد أيضا اجتماعا مطولا مع دكتور محمد الشافعي ممثل الجامعة العربية بالصين ودكتور كمال حسن علي ممثل السودان بالجامعة العربية ومع عدد من الشركات الصينية العاملة في مجال الحاسوب والطاقة والأقمار الصناعية ومعدات الطاقة المتجددة، حيث أثمرت هذه اللقاءات عن اتفاق مبدئي بين الصين والدول العربية لإنشاء منطقة ريادة أعمال الشباب بالسودان وزيادة عدد المنح المقدمة للسودان في مجال نقل التكنولوجيا.

وزير الخارجية يبدأ زيارة للولايات المتحدة الأربعاء

يقدم وزير الخارجية أ.د. إبراهيم غندور، بيان السودان في اجتماعات الدورة (72) للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، في الثالث والعشرين من سبتمبر الجاري، وسيلتقي خلال زيارته للولايات المتحدة عدداً من المسؤولين في الإدارة الأميركية بواشنطن.
ويبدأ وزير الخارجية، يوم الأربعاء، زيارة إلى الولايات المتحدة الأميركية يقود خلالها وفد السودان المشارك في اجتماعات الدورة (72) للجمعية العامة للأمم المتحدة والتي ستعقد هذا العام تحت شعار: (محورية الإنسان السعي لتحقيق السلام والعيش الكريم على كوكب مستدام).

وأطلع وزير الخارجية، النائب الأول للرئيس بكري حسن صالح رئيس مجلس الوزراء القومي، على ترتيبات مشاركة السودان في الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة والذي ستبدأ فعالياته في الثامن عشر من سبتمبر الجاري بنيويورك.

تطورات العلاقة
وأوضح غندور بعد مقابلة النائب الأول، يوم الثلاثاء، أنه سيعقد اجتماعات مع بعض مسؤولي الإدارة الأميركية تتعلق بتطورات العلاقة بين الخرطوم وواشنطن.

من جانبه قال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير قريب الله الخضر، إن وزير الخارجية سيلقي بيان السودان أمام الدورة يوم 23 سبتمبر الجاري، كما سيلتقي على هامش اجتماعات الجمعية بعدد من نظرائه وزراء خارجية الدول الشقيقة والصديقة وكذلك يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة.

وسيشارك غندور في الفعاليات المنعقدة على هامش اجتماعات الجمعية، أبرزها الاجتماعات رفيعة المستوى حول جنوب السودان وأفريقيا الوسطى وعمليات حفظ السلام والعائد الديمغرافي في أفريقيا.

وسينهي وزير الخارجية زيارته إلى الولايات المتحدة في التاسع والعشرين من سبتمبر، حيث سيتوجه في ذات التاريخ إلى العاصمة البلجيكية بروكسل للمشاركة في اجتماع وزراء خارجية دول الإيقاد مع الاتحاد الأوروبي.

#القوات_المسلحة والدعم السريع والشرطة والامن يتصدون بقوة للمهربين

تمكنت القوات المشتركة من #القوات_المسلحة والشرطة والأمن و"الدعم السريع" بولاية شرق دارفور، من ضبط كميات كبيرة من الحشيش بلغت 48 جوالاً بمنطقة عويجا التابعة لمحلية أبوجابرة، بعد عملية إطلاق نار بين الجانبين.

وأكد والي شرق دارفور المكلف، مضوي أبوالقاسم، أن القوات المشتركة بالولاية بذلت مجهوداً مقدراً في التصدي لمعتادي جرائم المخدرات، وأكد وجود جرحى بين أفراد القوات المشتركة وهم الآن بالخرطوم لتلقي العلاج.

وأضاف أن ولاية شرق دارفور حريصة على التصدي لكل من تسول له نفسه أن تكون شرق دارفور معبراً لهذه الجرائم وتجارة المخدرات، وحيّا مجهودات القوات،.

وأوضح أبوالقاسم، أن القوات المسلحة لديها المقدرة على ملاحقة معتادي الجرائم في أي جزء من أنحاء الولاية.

تنسيق مشترك
من ناحيته كشف مدير شرطة ولاية شرق دارفور بالإنابة، العميد جعفر أحمد عثمان، عن وجود تنسيق تام بين كل القوات النظامية في عملية معتادي الجرائم وخاصة في عملية مكافحة المخدرات.

وحدد كميات الحشيش بأنها عبارة عن 48 جوالاً فيها 1500 قندول، وتمت مصادرة "موتر" ومدفع "اربجي".

وأشاد معتمد محلية الضعين، علي الطاهر شارف، بمجهودات القوات المشتركة الذين تصدوا لمعتادي جرائم المخدرات بالولاية، موضحاً أنهم في لجنة أمن الولاية لديهم ملفات كثيرة سيتم حسمها في القريب العاجل، داعياً المواطنين للالتفاف حول الحكومة للمساعدة في الاستقرار الأمني.

وأضاف كل شخص ارتكب جريمة سيحاسب ويحاكم عليها بالقانون.

الخرطوم تستضيف اجتماعات رؤساء برلمانات دول الإيقاد

يستضيف السودان في 16 سبتمبر الجاري أعمال الدورة (11) للجنة التنفيذية والمؤتمر التاسع لرؤساء البرلمانات الأعضاء في الاتحاد البرلماني لدول الإيقاد لمناقشة الوضع الأمني في المنطقة والتغير المناخي وآثاره على المنطقة، بالإضافة إلى الهجرة غير الشرعية.1505300677

وتشمل عضوية الاتحاد بجانب السودان، إثيوبيا جيبوتي كينيا يوغندا إريتريا الصومال ودولة جنوب السوان.

وسيخاطب الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، رئيس الهيئة التشريعية القومية أ.د. إبراهيم أحمد عمر، بحضور رؤساء برلمانات الدول المشاركة والوزراء المعنيين وسفراء الدول الأعضاء.

وتناقش الاجتماعات التي ستعقد بقاعة الصداقة بالخرطوم وتستمر لثلاثة أيام، عدداً من القضايا التي تهم دول الاتحاد والمتمثلة في الوضع الأمني في المنطقة والتغير المناخي وآثاره على المنطقة، بالإضافة إلى الهجرة غير الشرعية إلى دول الجوار.

يذكر أن السودان كان قد استضاف المؤتمر الخامس في يناير 2015، حيث نال فيه منصب الأمين العام للاتحاد.