الجمعة10202017

Last updateالخميس, 19 تشرين1 2017 6am

Back أنت هنا: الرئيسية الأخبار المحلية

المباحتثات السودانية المصرية تبحث انعقاد لجنة التشاور السياسي بين البلدين

 



- اختتمت المباحثات السودانية المصرية المشتركة اعمالها اليوم بوزارة الخارجية ،حيث رأس الجانب السوداني وكيل وزارة الخارجية السفير عبد الغني النعيم عوض الكريم فيما رأس الجانب المصري السفير احمد فاضل يعقوب مساعد وزير الخارجية المصري.
وبحث الاجتماع التحضير لاجتماعات لجنة التشاور السياسي بين البلدين على مستوى وزيري خارجية البلدين والتي من المنتظر أن تنعقد بالخرطوم في نهاية ينايرالجاري .
علي صعيد متصل تناولت المباحثات مخرجات ونتائج اجتماعات اللجنة الرئاسية العليا التي عقدت بالقاهرة برئاسة الرئيس عمر البشير والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعمل على تفعيل الاتفاقيات واللجان الثنائية المشتركة في المجالات كافة.
كما بحث الاجتماع إقامة مشاريع استراتيجية كبرى في مجالات الزراعة على رأسها مشروعات الامن الغذائي.
واشار وكيل وزارة الخارجية الى نجاح البلدين في الفترة الماضية في تنشيط وتطوير الآليات الثنائية للعلاقات بين البلدين حيث شهدت الفترة السابقة انعقاد اجتماعات اللجنة المشتركة للمنافذ الحدودية عدة مرات،كما انعقدت اللجنة القنصلية ولجنة التشاور السياسي ولجنة الجمارك والنقل الي جانب العديد من تبادل زيارات المسئولين في البلدين وتوجت الاجتماعات بعقد اجتماعات اللجنة الرئاسية العليا بالقاهرة في أكتوبر المنصرم .

 

وزير خارجية تشاد يهاتف غندور مطمئنا علي صحة الرئيس ومهنئا برفع العقوبات

 

- تلقي وزير الخارجية بروفيسور إبراهيم غندور اتصالا هاتفيا من وزير خارجية جمهورية تشاد السيد موسي فكي محمد للاطمئنان علي صحة السيد رئيس الجمهورية ومهنئاً السيد الوزير بقرار الرئيس الامريكي بشأن إلغاء العقوبات الاقتصادية الاحادية التي كانت تفرضها الولايات المتحدة علي السودان.
من جانبه شكر السيد الوزير نظيره التشادي علي تواصله ، مطمئنا إياه علي صحة السيد رئيس الجمهورية وأنه بفضل الله يباشر مهامه كالمعتاد ، كما شكره علي جهوده شخصيا وتقدير السودان العالي لفخامة الرئيس ادريس ديبي الرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي علي دعمه ومساندته القوية للسودان في مواجهة العقوبات الأحادية حتي تحقق رفعها خلال اليومين الماضيين .

الادارة العامة للامتحانات والتقويم بوزارة التربية والتعليم الاتحادية تصدر جدول امتحانات الشهادة الثانوية الأكاديمية والفنية .

 - اصدرت الادارة العامة للامتحانات والتقويم بوزارة التربية والتعليم الاتحادية جدول امتحانات الشهادة الثانوية الاكاديمية و الفنية والتي ستبدأ يوم الاثنين 20 مارس القادم حتي السبت الاول من ابريل القادم.
واوضح الاستاذ مختار محمد مختار المدير العام لإدارة امتحانات السودان أن كل الخطوات الاجرائية لإنفاذ امتحانات الشهادة الثانوية لعام 2017م تسير وفق السقف الزمني الموضوع في جوانبها الامنية والفنية والادارية. ووجه المدير العام للامتحانات رسالة تربوية للطلاب بضرورة تنظيم اوقات الاستذكار والراحة والتغذية الجيدة والتركيز علي كتب المناهج الدراسية والاستهداء بتوجيهات معلميهم بالمؤسسات التعليمية وضرورة البعد عن المعسكرات والخيم التي تقام خارج الاطار التربوي المعروف، لافتا في هذا الجانب الى أن امتحانات هذا العام لن تخرج بأي حال من الأحوال عن سياقها الفني المعهود، متمنيا لكل الطلاب التوفيق لأداء الامتحانات بالمستوى المطلوب.

غندور يتسلم رسالة من الرئيس المصري لرئيس الجمهورية

 




- استقبل وزير الخارجية بروفيسور إبراهيم غندور بمكتبه اليوم السيد أسامة شلتوت سفير جمهورية مصر العربية والذي سلم سيادته رسالة خطية موجهة للسيد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير من شقيقه الرئيس المصري المشير عبدالفتاح السيسي تتعلق بالعلاقات الثنائية بين البلدين.
كما هنأ السيد الوزير بقرار رفع العقوبات الأمريكية الاقتصادية عن السودان.
من جانبه شكر السيد الوزير السفير المصري، واعداً بتسليم الرسالة إلى السيد رئيس الجمهورية .
 

الفريق طه: 2017 نقطة تحول في تاريخ السودان

  وقع السودان ودولة الامارات العربية المتحدة اليوم، على اتفاقية وديعة مصرفية بملغ 500 مليون دولار لصالح السودان في إطار المساهمات الإماراتية المتصلة لتعزيز قدرة الاقتصاد الوطني، وهي الاولى من نوعها بعد قرار الادارة الامريكية رفع العقوبات الاقتصادية عن السودان.
ووقع عن السودان محافظ البنك المركزي حازم عبدالقادر أحمد، فيما وقع عن الجانب الإماراتي المدير العام لصندوق أبوظبي للتنمية.
يُشار الى ان التوقيع يأتى ضمن لقاءات للوفد السودانى، برئاسة وزير الدولة برئاسة الجمهورية الفريق طه عثمان الحسين مدير مكتب الرئيس عمر البشير، الذى ابتدر زيارات لدول عربية و إسلامية بدأت بالإمارات العربية، تتعلق بالإنفتاح الإقتصادي.
وقال الفريق طه عثمان الحسين، بان العام 2017، يعتبر نقطة تحول في تاريخ السودان الاقتصادي و الاجتماعي والسياسي، كاشفاً بان عدداً من المستثمرين الإماراتيين اعلنوا جاهزيتهُم للاستثمار في السودان بعدد من المجالات.
واعلن محافظ البنك المركزى السودانى، حازم عبدالقادر، العزم على احداث مراجعة كاملة للسياسات الاقتصادية لبنك السودان وذلك تماشياً مع المتغيرات والمستجدات خاصة عقب رفع العقوبات الامريكية على السودان.
وبشر عبدالقادر الشعب السودانى بأن المستقبل سيشهد تحولات اقتصادية من خلال التدفق المتوقع لرؤوس الاموال الاجنبية التى ستقبل على الاستثمار فى كافة المشروعات والخدمات فى البلاد مما سينعكس ايجابياً على حياة المواطنين.
الى ذلك قال عدد من رجال الاعمال والمستثمرين الإماراتيين بان السودان واحد من الدول التي نعلن التعاون معها لاحداث نهضة اقتصادية وتحقيق الرفاهية للشعبيين، واكدوا بأن التوقيع على الوديعة المصرفية بين البلدين تجسيد للتعاون الكبير فى المجالات التجارية والاقتصادية.
ومن المقرر عقد اجتماعات راتبة خلال الفترة القادمة لرجال الاعمال الاماراتيين و السودانيين فى كل من الخرطوم وابوظبي.