الأربعاء08232017

Last updateالأربعاء, 23 آب 2017 9am

Back أنت هنا: الرئيسية أخبار القوات المسلحة لقاءات وحوارات كلمة السيد وزير الدفاع في حفل تكريم رئيس الجمهورية بمناسبة نيله بردة العزة والكرامة الأفريقية

لقاءات وحوارات

كلمة السيد وزير الدفاع في حفل تكريم رئيس الجمهورية بمناسبة نيله بردة العزة والكرامة الأفريقية

قال تعالي ( ياأيها النبي بلغ ما أنزل إليك من ربك فإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس) .IMG-20160731-WA0014

وقال (وإن يريدوا أن يخدعوك فإن حسبك الله هو الذي أيدك بنصر وبالمؤمنين) والحمد لله حمداً يليق بمقامه وجلاله وعظمته .

ثم الصلاة والسلام علي سيدنا محمد الذي أخرجنا من ظلمات الأنفس وضلالات الجهل وفاسد الاعتقاد .

فخامة السيد رئيس الجمهورية القائد الاعلي للقوات المسلحة المشير عمر حسن أحمد البشير .

الأخ الفريق طه عثمان الحسين .

الأخ نائب مدير عام جهاز الامن والمخابرات الفريق أسامة مختار ومرافقيه .

الاخ نائب مدير عام قوات الشرطة الموحدة فريق دكتور عمر محمد أحمد 

الاخوة الاعلاميون .

الحضور الكريم السلام عليكم ورحمة تعالي وبركاته .

بإسم رئيس الاركان المشتركة الاخ فريق أول مهندس ركن عماد الدين مصطفي عدوي وأعضاء رئاسة الاركان المشتركة ووزير الدولة للدفاع والاخوة القادة ومدراء الإدارات والصف والجنود والعاملين بوزارة الدفاع وبإسمي أرحب بحضوركم ويشرفنا جميعاً .

بالقوات المسلحة وقوات الشرطة وقوات الامن وقوات الدعم السريع وقوات الحدود والقوات الساندة الاخري هذا التكريم لرمز السيادة .

القائد الاعلي لهذه القوات المنتشرة علي جغرافية السودان علي كل مترٍ دفاعاً وهذا التكريم بمثابه تكريم لكل المنتسبين لتلك القوات كما وأنه لكل سوداني حر كريم .

منتدي الكرامة الافريقي African Dignity fourm وبإسم المبادرة الافريقية للعزة والكرامة وبجامعة السلام بأديس أبابا وشركاء أخرون وبقاعة الزعيم نيلسون مانديلا تم إختيار إبناً من أبناء القارة الافريقية وقائداً من قاداتها رمزاً للشخصية الافريقية ذات العزة والكرامة . إعترافاً من تلك المجموعة التي ضمت أكاديمين من مختلف البلدان الافريقية بدور السودان وقائده الرئيس عمر حسن أحمد البشير في إستقرار وتنمية القارة الافريقية علي مبادي ذلك المنتدي A.D.F وهي رفض التدخل الأجنبي في قضايا القارة ورفض إستهداف القادة الافارقة بواسطة أدوات الاستعمار الحديث .

السيد الرئيس .

الحضور الكريم .

إن الاستعمارالذي كان يرتع بالامس علي كل أرض افريقيا مازال يطمع للعودة بأدوات إستعمارية حديثه وخبيثه ولكن مثل ما وقف جيل التضحيات بقياداته وبذات البطولات فقالوا بالامس (لا) للإستعمار واتباعه فخرج منكسراً هاهم اليوم قادت هذه القارة الأفذاذ وفي مؤتمرهم الاخير كررو نفس ال (لا) للإستعمار وأدواته أما (لا) 

مجموعة الاكاديمين الافارقة ومن خلفهم جامعاتهم ومراكز بحوثهم ذات بريق وطعم ورائحة مجببة وخاصة .

فنقول لهم نحن أهل السودان شكراً ونقول لهم نحن أبناء القوات شكراً جزيلاً علي عظيم وفخيم إكرامكم وتكريمكم للسيد الرئيس القائد الأعلي للقوات المسلحة عرفتم خصالنا وسماتنا وسجايانا أخوتنا لم يعلمها المستعمر .

وأذنابه فنحن نفاخر بأننا أهل كرم وجود نستجيب للحسنة وننقاد بالإحسان (نضبح الشايلات وأهل مرؤه ندرج العاطلات وأهل شجاعة وأقدام نرفع مقنع الكاشفات ) .

لانرضي الضيم والذل والاهانة قالها بالامس شعب السودان وتقولها اليوم القوات المسلحة وقوات الشرطة والأمن والدعم السريع وقوات الدفاع الشعبي والخدمة الوطنية ونؤكد أن الضيف محل الإكرام والإحترام والحمايه حتي وأن كان من تلك البلاد التي تناصبنا العداء ونؤكد نحن في القوات المسلحة والقوات الاخري اليوم أنا نرفع الشعار عالياً (الكرامة dignity) نحفظه ونحافظ عليه علي مبادئ تلك المجموعة رفضاً للتدخل الاستعماري في القارة وإستهداف قاداتها ونحمي ونلتف حول رمز السيادة لا نتقدمه ولن نتأخر عنه خطوة الذي كرم بأديس أبابا قبل البارحة في جامعة السلام بقاعة الزعيم مانديلا .

ونعد بأن نعمل لاستقرار وتنمية القارة كهدف من أهداف التكريم ونقول لأبناء السودان الذين يخالفونا الرأي أن (اللعبة قد أنتهت) فتعالوا مكرمين وسنفسح لكم المجال مرحباً بكم وإن تمنعتم فلن ندع لكم فرصه إن شاء الله أن تعبثوا بالوطن ولن تنالوا من كرامته وعزة أهله وشكراً لقيادة وحكومة وشعب الجارة أثيوبيا التي رعت المناسبة. 

وأخيراً أقتراح وسام (الكرامة الافريقي ) لرؤسا المجموعة والقارة الافريقية وتمنح لكل قائد إفريقي يزور السودان .

والسلام عليكم ورحمة الله